التجارة الالكترونية

مجالات التجارة الإلكترونية

مجالات التجارة الإلكترونية حديثة نسبياً، حيث بدأ تداولها وانتشارها منذ بداية القرن العشرين بعد حدوث الثورة التكنولوجية الحديثة والمتطورة، وتعرف التجارة الإلكترونية على أنها عملية تبادل البيع والشراء في كافة الأسواق المحلية والدولية والعالمية وذلك عن طريق تداولها عبر وسائل التواصل الاجتماعي والإنترنت، ويتم التعامل النقدي خلال الحسابات البنكية.

مجالات التجارة الإلكترونية

تداول التعامل الإلكتروني بسرعة كبيرة للغاية حتى أصبحت الوسائل التكنولوجية الحديثة هي أحد المقومات الأساسية التي يصعب الاستغناء عنها، وأصبح من السهل توسع دائرة المجالات الإلكترونية وعدم اقتصارها على اتجاه واحد، وساعد ذلك على تعدد مجالات التجارة الإلكترونية خاصة بعد الثورة التكنولوجية، وسوف نوضح لكم فيما يلي أهم مجالات التجارة الإلكترونية على النحو التالي:_

التعليم عن بعد

زاد معدل نمو التعليم عن بعد بنسبة كبيرة عن سابقه، حيث أن المواقع الإلكترونية تصل بين كافة دول العالم في ثواني متعددة، وقد ساعدت الحكومات في ذلك من خلال طرح منصات إلكترونية تعليمية وتربوية خاصة تسهل على الطلاب عملية التعلم عن بعد وذلك بأسعار رمزية مخفضة.

العمل الحر

من أفضل نتائج التعامل مع الإنترنت هو فتح مجال العمل الحر وخاصة في الآونة الأخيرة، حيث أصبح عمليات التسويق الإلكتروني وتداول عمليات البيع والشراء ميسرة إلى حد كبير، كما تعددت مجالات العمل الحر وخاصة مع توافر الدورات التدريبية الخاصة التي تدعم إمكانية التعامل مع التقنيات الحديثة والأساليب المتطورة.

الرعاية الصحية واللياقة البدنية

تعد تطبيقات الرعاية الصحية واحدة من أهم المجالات، حيث تساعد تلك التطبيقات على رعاية صحة الإنسان من متابعة الوزن والتخلص من الوزن الزائد والتعرف على المكملات الغذائية الصحية المفيدة، بالإضافة إلى طرح مواقع خاصة ببرامج التدريب الرياضي ويمكن للشخص أن يتواصل مع أحد الأطباء المتخصصون من خلال أحد التطبيقات التكنولوجية الحديثة.

عمليات البيع والشراء

التسويق الإلكتروني عبر الإنترنت هو أحد الطرق التي يفضل العملاء التعامل من خلاله لما له من مزايا عديدة ساهمت على انتشاره بشكل كبير، حيث أن تداول عمليات البيع والشراء بالجملة أو التجزئة تتم من خلال طرح المنتج عبر أحد المواقع الإلكترونية مع تحديد كافة التفاصيل الخاصة بها مثل السعر ونوع المنتج والبلد المصنع وغيرها، وعند رغبة العميل في الشراء يحدد المنتج المرغوب به ويتواصل من الموقع الإلكتروني للشراء، ويتم التعامل المادي من خلال بطاقات الائتمان أو عبر الخدمات المصرفية.

إدارة الموارد البشرية

واحدة من أهم المجالات الإلكتروني، حيث يتم إدارتها بالطريقة الصحيحة التي تتناسب مع متطلبات العملاء وذلك عن طريق أحد مواقع التجارة الإلكترونية المتخصصة، ويتم التحكم بها من خلال العنصر البشري حتى يتم إدارتها بالطريقة الصحيحة الكاملة.

أهمية التجارة الإلكترونية

التجارة الإلكترونية أصبحت من التعاملات التي يصعب التعامل دونها، وذلك لما تتضمنه من مميزات وخصائص ساعدت على توسيع دائرة التطورات التكنولوجية الحديثة، وسوف نوضح لكم فيما يلي أهم تلك المميزات على النحو التالي:

  • تساعد في توفير الوقت والجهد المبذول، حيث تتم عملية التجارة الإلكترونية خلال عدة دقائق قليلة دون بذل أي مجهود.
  • حرية اختيار العميل للمنتج الذي يرغب في شرائه، مع الإلمام بكافة التفاصيل الخاصة بالمنتج.
  • يتم التعامل المادي من خلال التعاملات البنكية أو المصرفية، مما ساعد ذلك في جعل عملية التعامل المادي غير معقدة.
  • يتم عرض الآلاف من المنتجات في موقع واحد في آن واحد، حيث تتاح حرية اختيار المنتج المرغوب فيه.
  • إمكانية إبداء رأي العميل على الموقع الإلكتروني بحرية كاملة سواء كان رأيه إيجابي أو سلبي.

اقرأ أيضًا:

خطوات تعلم التجارة الإلكترونية

كيف أحقق تجارة إلكترونية مربحة

أضف تعليق